• حجم النص  | | |
  • English 

المفوضية توقع اتفاقا مع جمعية الهلال الأحمر السعودي

قصص أخبارية, 18 أبريل/ نيسان 2007

UNHCR/S.Hopper ©
الأمير فيصل بن عبد الله آل سعود (بربطة العنق والقميص الأصفر) يتفحص خيمة خفيفة الوزن للأسرة فى قلب المقر الرئيسى بجنيف.

جنيف، 18 نيسان/ أبريل، المفوضية وقع أمير المملكة العربية السعودية فيصل بن عبد الله آل سعود، رئيس جمعية الهلال الأحمر السعودى، والمفوض السامى للأمم المتحدة لشئون اللاجئين أنطونيو جوتيريس اتفاقية يوم الأربعاء لتعزيز التعاون فى عملية التطبيق المشتركة للمشروعات الإنسانية. وتدعو المذكرة التفاهمية كذلك إلى تطبيق برامج تدريبية مشتركة فيما يخص الاستعداد لمواجهة حالات الطوارئ وبناء القدرات.

وقد صرح جوتيريس، وهو يوقع مذكرة التفاهم، قائلا: "لقد رأينا مدى أهمية التحركات التى يقوم بها الهلال الأحمر فى الكثير من الأزمات الإنسانية حول العالم، ونحن مسرورون اليوم بشكل خاص لتعزيز تعاوننا البناء مع جمعية الهلال الأحمر السعودى".

وقد كان المفوض السامى قد دعا الأمير فيصل لزيارة جنيف فى شهر شباط/ فبراير الماضى خلال زيارة إلى السعودية. وأثناء تواجده فى الرياض، كان جوتيريس قد شدد على الحاجة إلى شراكة قوية بين المفوضية والعالم الإسلامى وعبر عن رغبته الخاصة فى تعزيز الروابط مع السعودية من خلال خلق شراكات استراتيجية، وسياسية، ومالية، وإنسانية.

وقد أظهر الأمير فيصل التزامه نحو الاتفاق الذى وُقع حديثا حينما مدد زيارته لجنيف يوما واحدا لزيارة موظفى المفوضية، وتطوير خطة عمل، وخلق قنوات اتصال أكثر استدامة بصورة فورية.

وقد صرح الأمير فيصل، قائلا: "دعنا لا ننتظر حتى تحدث كارثة، دعنا نلتقى ونفكر ونبدأ فى العمل معا الآن".

ويذكر أن جمعية الهلال الأحمر السعودى قد تم تأسيسها فى عام 1964 استكمالا لمسيرة جمعية الإغاثة الخيرية. وتشمل أهداف الهلال الأحمر السعودى توفير سيارات الإسعاف، ومساعدات الإغاثة، وتنفيذ الأعمال الإنسانية فى ظل الاتفاقات الدولية التى وقعها الهلال الأحمر. وقد أصبح الهلال الأحمر العضو رقم 91 للاتحاد الدولى للهلال الأحمر والصليب الأحمر.

وقد اتسع نطاق التعاون بين المفوضية والهلال الأحمر السعودى فى السنوات الأخيرة. ففى عام 2000، شارك الهلال الأحمر السعودى فى الاجتماع الإقليمى "لشركاء فاعلون" الذى نظمته المفوضية فى تونس، ولعب دور المنسق الإقليمى للمنظمات غير الحكومية الخليجية.

وفى عام 2000، نظم مكتب المفوضية فى الرياض برنامج تدريبى لإدارة الطوارئ فى الرياض بالتعاون مع جمعية الهلال الأحمر السعودى. كما أن الهلال الأحمر السعودى عضو فاعل فى شبكة المنظمات غير الحكومية الخليجية، والقناة الأساسية للمساعدات ومواد الإغاثة الإنسانية المقدمة من الحكومة السعودية والمصادر غير الحكومية.

وقد ساعد الهلال الأحمر، بين عامى 2000 و2006، مشروعات التصدى لحالات الطوارئ وإدارة التأهيل التابعة للمفوضية فى باكستان، وطاجيكستان، وسريلانكا، والصومال، وحديثا فى لبنان. وقد وصلت المساهمات النقدية للهلال الأحمر فى برامج المفوضية فى عام 2006 إلى 038 849 دولارا أمريكيا.

التاريخ: 18 نيسان/ أبريل2007

الموضوعات الإخبارية للمفوضية